مصري فيت

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نامل ان تكون في اتم صحه وعافيه
مصري فيت

منتدي لعلوم الطب البيطري وما يشملها

    موسوعة متخصصه لامراض الكلاب-1

    شاطر

    admin
    Admin

    عدد المساهمات: 2430
    تاريخ التسجيل: 22/03/2010
    العمر: 53
    الموقع: O.KATTAB@YAHOO.COM

    موسوعة متخصصه لامراض الكلاب-1

    مُساهمة من طرف admin في الإثنين أغسطس 19, 2013 6:39 am

    جميع امراض الكلاب(مهم)
    السلام عليكم يا اعضاء

    انا حبييت احط ليكم موضوع فية كل أمراض الكلاب و هوا موضوع ان شاء الله هايفدكم

    نبتدي بالاسهاال :

    ---------------------------

    الإسهال ليس مرضا، لكنه أحد الأعراض للعديد من الأمراض مختلفة، و الكثير من حالات الإسهال الخفيفة يمكن أن تعالج بسرعة بعلاج بسيط، و هناك حالات أخرى من الإسهال نتيجة لأمراض خطيرة مثل السرطان، و حتى الإسهال البسيط ربما يصبح مهدداً للحياة إن لم يبدأ العلاج مبكرا لمنع الفقد الشديد للسوائل و العناصر الغذائية.



    ما هي خطورة الإسهال في الكلاب؟

    سيحاول طبيبك البيطري أن يحدد الحالة المرضية التي وصل إليها الكلب كنتيجة للإسهال، فعندما يمرض الكلب مرضا عاما (هذا يعني، إصابة أكثر من جهاز فى الجسم)، قد تلاحظ بعض الأعراض الآتية:

    القيء
    الجفاف
    فقدان الشهية
    المغص
    إرتفاع الحرارة
    الخمول
    الإسهال المدمم و/أو السائل.
    ما هي أنواع الإختبارات التي تجرى لمعرفة السبب؟

    إن كان الإسهال مصاحبا للعديد من الأعراض الأخرى التي ذكرناها، سيجري طبيبك البيطري سلسلة من الإختبارات لتشخيص المرض، فهذا يسمح له بتحديد علاج أكثر تخصصا، و تشمل هذه الإختبارات التشخيصية الفحص بالأشعة (x-rays) بإستخدام أو بدون الباريوم، إختبارات الدم، فحص البراز، و أخذ عينات حية من الأمعاء، و جراحة إستكشافية لفحص البطن، و قد يشمل العلاج أدوية متخصصة و برامج غذائية معينة، أو علاج جراحي.



    إن لم يظهر أن الكلب مريض مرضا عاما من الإسهال، ربما يكون السبب أقل خطورة، تشمل بعض هذه الأسباب الثانوية للإسهال: فيروسات المعدة أو الأمعاء، الطفيليات المعوية، و التغذية الخاطئة( مثل أكل المهملات أو أي مادة مقززة أو أي مادة ملهبة).



    يجرى عدد قليل من الإختبارات لضبط طفيليات أو عدوى معينة، و تعالج مثل هذه الحالات بأدوية للتحكم في حركة الأمعاء، و أدوية تهدئ الالتهاب في الأمعاء، و في الغالب يوصف نظام غذائي معين لبضعة أيام، هذا العلاج يساعد الجسم في التغلب على المشكلة.



    يظهر التحسن في الحالة في خلال 2-4 أيام، و إن لم تتحسن الحالة، يجرى تغيير في الأدوية أو إختبارات أخرى لفهم المشكلة بشكل أدق.



    أعلى الصفحة




    الإستفسار عن الإسهال:

    منذ متي ظهر الإسهال؟
    هل الإسهال أشد الآن عن الأيام السابقة؟
    ضع علامة علي الوصف الذي يناسب حالتك:
    القوام

    براز سائل

    البراز في سمك الفطائر الرقيقة



    الدم

    براز مليء بالدماء

    دماء تظهر من وقت إلى آخر في البراز

    لا توجد دماء في البراز

    دماء لونها أجمر وردي

    دماء لونها أحمر داكن أو قاتم



    الدرجة/ التكرار

    البراز كله لين أو سائل

    بعض الأجزاء منه فقط لينة أو سائلة

    إسهال مع أي تبرز.

    إسهال متقطع ( بعض التبرزات طبيعية)

    التبرز مرة أو مرتين في اليوم.

    أكثر من أربعة تبرزات في اليوم.



    اللون

    البراز بني غامق

    البراز باهت اللون جدا

    البراز أسود أو قاتم اللون

    أعراض متنوعة

    مخاط سميك أو بعض قطع الأنسجة موجودة في البراز

    عدم التحكم في التبرز (يتبرز في المنزل على الأرض)

    آلام شديدة أثناء الإخراج.


    مرض لايم

    ما هو مرض لايم؟

    ينتج مرض لايم عن الإصابة بنوع من البكتيريا الحلقية تسمى البوريلا Borrella، و تنتقل هذه البكتيريا للكلاب عن طريق لدغات القراد، و بمجرد دخولها لمجرى الدم تنتقل إلى أجزاء الجسم المختلفة، و تتمركز عادة في المفاصل، و كان يعتقد في الماضي أن هناك أنواع معينة فقط من القراد هي التي تنقل هذا المرض، لكن ظهر الآن أن العديد من أنواع القراد المعتادة يمكنها نقل المرض.



    هل يمكن أن يؤثر هذا المرض على البشر؟

    نعم، لكن البشر لا يصابون به من الكلاب مباشرة، لكنهم يصابون من لدغات القراد نفسه الذي نقل المرض للكلاب، لذلك الوقاية من التعرض للقراد هام بالنسبة لك و لكلبك.



    كيف يتأثر الكلب بهذا المرض؟

    يظهر على الكثير من البشر المصابون بهذا المرض على هيئة طفح جلدي مميز في مكان لدغة القراد خلال 3 إلى 30 يوم، و يسهل تشخيص المرض في مرحلة مبكرة، لكن أعراض مرض لايم أكثر صعوبة في اكتشافها في الحيوانات عن البشر.



    لا يظهر الطفح الجلدي المميز في الكلاب أو القطط، لأن الأعراض الأخرى للمرض قد تتأخر أو لا تلاحظ، و لأن الأعراض تتشابه مع أعراض أمراض عديدة أخرى، فأن مرض لايم لا يلاح في الحيوانات إلا بعد القضاء على الأمراض الأخرى.



    الكثير من الكلاب التي أصيبت بمرض لايم تؤخذ للطبيب البيطري لأنها تبدو أنها تشعر بألم عام و قد توقفت عن الطعام، و توصف الكلاب المصابة بأنها "تسير على قشر البيض"، عادة ما تكون الكلاب مرتفعة الحرارة جدا، ايضا قد تصاب الكلاب بالعرج بسبب هذا المرض، و عادة ما يظهر العرج المؤلم فجأة و قد ينتقل من قدم إلى الأخرى، إن لم يتم علاجه، قد يختفي بعد وقت لكن يعود مرة أخرى بعد اسابيع أو شهور.



    تصاب بعض الحيوانات الأليفة بميكروب مرض لايم لأكثر من العام قبل ظهور الأعراض، و عند وقت ظهور الأعراض يكون المرض قد انتشر في الجسم كله.



    كيف يتم تشخيص مرض لايم؟

    يحتمل أن تكون الكلاب المصابة بالعرج، تورم المفاصل، الحمى مصابة بمرض لايم، لكن هناك أمراض أخرى لها نفس الأعراض، فهناك اختبارين للدم يمكن استخدامهما للتأكد من التشخيص.



    الأول هو اختبار للأجسام المضادة. لا يكشف هذا الاختبار عن البكتيريا الموجودة في الدم، لكنه يكشف عن الأجسام المضادة التي أنتجها الجسم ضدها، قد يظهر الاختبار نتيجة سلبية غير حقيقية إن كان الكلب مصابا لكن لم يكون الأجسام المضادة بعد، أو إن كان لن يستطع تكوين الأجسام المضادة لصنع تفاعل إيجابي، و هذا يحدث مع الحيوانات التي تعاني من ضعف الجهاز المناعي، تعاني بعض الكلاب التي أصيبت لأوقات طويلة من عدم وجود قدر كافي من الأجسام المضادة لاكتشافها باختبار، لذلك فالنتيجة الإيجابية لهذا الاختبار نافعة أما النتيجة السلبية لا يعتمد عليها.



    الإختبار الثاني هو PCR أختبار الحامض الوراثي و يعرف أيضا باختبار DNA، و هو اختبار متخصص و عالي الحساسية، لكن لا تحتوي جميع الكلاب على البكتيريا المسببة للمرض في خلايا دماها، قد تظهر النتيجة السلبية غير الحقيقية، لذلك فإن أفضل عينة هي التي تؤخذ من سائل المفصل المصاب.



    كيف يتم علاج مرض لايم؟

    لأن الميكروب المسبب لمرض لايم هو نوع من البكتيريا، لذلك يتم علاجه بواسطة المضادات الحيوية، لكن، يلزم استخدام برنامج طويل من العلاج حتى نتخلص من المرض تماما، قد لا يكون المضاد الحيوي الذي تم وصفه أولا مؤثرا في القضاء على هذا المرض، خاصة إن كانت العدوى شديدة، في هذا الحالة يلزم تغيير نوع المضاد الحيوي، و في بعض الأحيان تعود العدوى الأولى مرة أخرى، أو قد يصاب الحيوان مرة أخرى بعد لدغة قرادة حاملة للمرض.



    كيف احمي كلبي من الإصابة بمرض لايم؟

    مفتاح الوقاية من مرض لايم هو منع تعرض الكلب للدغات القراد، يتواجد القراد في الأراضي الخشبية، العشب، و المناطق الرملية، و يجد القراد طريقه إلى الحيوان بالتسلق على سطح أوراق الأشجار، أو العشب، أو الشجر القصير (خاصة شجر الأرز)، و ينتظر حتى يقترب الحيوان ثم يسقط عليه أو يتسلل له، لذلك امنع الحيوان هذه النوعيات من الأراضي و لا تجعله يسير مباشرة على الأرض كثيفة العشب أو الخشبية.



    كيف أقضي على القراد؟

    هذه بعض المنتجات التي نوصي باستخدامها:

    الأطواق المضادة للقراد – الأطواق الوحيدة التي نوصي بها هي أطواق Kiltix و أطواق Preventic . هذه الأطواق فعالة جدا، لكن لا يجب أن تبلل، و يجب استبدالها كل خمسة أشهر.

    سبراى – فرونت لاين Frontline spray يعمل لكن بكفاءة متوسطة، لذلك إن كنت تحيا في بيئة شديدة الإصابة بالقراد فالأطواق أفضل في هذه الحالة، أيضا يمكن استخدام سبراى فرونت لاين مع الأطواق.

    النقاط الموضعية – يوضع سائل فرونت لاين، ريفوليوشن بين لوحي الكتف كل شهر و يعمل بشكل جيد ضد القراد ( أيضا البراغيث و بعض الطفيليات المعوية).
    أيا كانت المنتجات التي تستخدمها، تأكد من إتباعك للتعليمات المدونة على الغلاف جيدا، فالاستخدام الخاطئ لمنتجات القراد قد يكون خطيرا لكلبك و خاصة لكلب صغير.



    كيف أزيل قرادة من على كلبي؟

    افحص كلبك على الفور بعد تواجده في بيئة مصابة بالقراد، و إن وجدت قرادة تتحرك عليه، فهذا يعني أنها لم تنل وجبتها من الدماء بعد، فلتزيل القرادة على الفور، و إن وجدت قرادة لاصقة بكلبك، التقط القرادة بملقاط، أو بأظافرك و اسحبها بسرعة، و يمكنك أن تفعل هذا بمساعدة شخص آخر لتسكين الحيوان، و ازالة القراد بسرعة هام جدا حيث أن المرض لا ينتقل إلا بعد مرور 12 ساعة على لدغة القراد، احذر ألا تلمس محتويات القرادة و منها الدم بجلدك، فالبكتيريا المسببة لمرض لايم يمكنها المرور من خلال جرح أو قطع في جلدك.



    هل هناك تحصين يحمي كلبي من مرض لايم؟

    التحصين متوفر الآن لحماية الكلاب من مرض لايم، و يعطى هذا التحصين أولا مرتين، بينهما اسبوعين، ثم يكرر التحصين سنويا لإستمرار المناعة، و قد ثبت أن التحصين آمن و فعال، و نحن ننصح به لأي كلب قد تعرض للقراد





    الديدان الشريطية

    ما هي الديدان الشريطية ؟

    نوع الديدان الأكثر شيوعا في الكلاب (و القطط) يسمى Dipylidium Caninum، يلتصق هذا الطفيل بجدار الأمعاء عن طريق أجزاء الفم التي تشبه الخطاف، يصل طول الديدان الشريطية البالغة إلى 20 سم، و تتكون الدودة البالغة من العديد من القطاعات الصغيرة طول كل منها حوالي 3 مم، و مع نضوج الجزء الخلفي من الدودة، تبدأ القطاعات الأخيرة في الانفصال و الخروج مع البراز، و أحيانا تظهر القطاعات المتحركة تتلاعب ببطء حول فتحة الشرج، أو على سطح فضلات حديثة الإخراج، و تبدو هذه القطاعات مثل حبوب الأرز، و تحتوي على بيض الديدان الشريطية، و عندما يجف القطاع المنفصل يخرج البيض إلى البيئة المحيطة، يصبح القطاع المجفف صغيرا (حوالي 2 مم)، صلبا، و ذهبي اللون، و قد يظهر هذا القطاع الجاف أحيانا ملتصقا بالشعر حول فتحة شرج الكلب.



    كيف أصيب كلبي بالديدان الشريطية؟

    أولا، يجب أن تبتلع بيضات الديدان الشريطية من يرقات البراغيث (الطور غير البالغ من البراغيث)، و يحدث الاتصال بين يرقات البراغيث و الديدان الشريطية و يتكرر عادة في سجادة أو فرشة ملوثة، و لا تكتمل دورة حياة الدودة الشريطية إلا عندما يبلع البرغوث يرقات الديدان الشريطية.



    ثانيا، يلعق الكلب جلده عندما يلدغه البرغوث، فيبلع البرغوث عند القيام بهذا، و عندما يُهضم البرغوث في أمعاء الكلب، تفقس الديدان الشريطية و تلصق نفسها بجدار الأمعاء.



    ما هي المشاكل التي تسببها الديدان الشريطية لكلبي

    لا تمثل الديدان الشريطية خطورة شديدة على الكلب، لكنها قد تسبب الضعف و فقد الوزن عندما توجد بأعداد كبيرة، أحيانا، قد يحك الكلب منطقة الشرج بالأرض أو السجادة لأن القطاعات الملتصقة به تسبب تهيج الجلد في هذه المنطقة، عادة لا يمكن رؤية الدودة البالغة، أيضا قد لا تجذب القطاعات البيضاء المنفصلة عنها إنتباه المربي، و أحيانا تترك الدودة إلتصاقها بالأمعاء و تتحرك إلى المعدة، فيؤدي هذا إلى تهيج المعدة، و يدفع الكلب لتقيؤ الدودة، عند حدوث هذا الأمر يمكن رؤية دودة طولها عدة بوصات.



    كيف يتم تشخيص الإصابة بالديدان الشريطية؟

    عادة يتم التشخيص عند ظهور القطاعات البيضاء المتلاعبة على الكلب أو على البراز، عادة لا يتم إكتشاف الإصابة بالديدان الشريطية عن طريق فحص البراز الدوري الذي يجريه طبيبك البيطري، لهذا، يعتمد الأطباء البيطريين على المربي لإخبارهم بإحتمال إصابة الكلب بالديدان الشريطية.



    كيف يتم علاج الإصابة بالديدان الشريطية؟

    العلاج بسيط، و لحسن الحظ مؤثر جدا.

    يعطى دواء لقتل الديدان الشريطية، بالفم، أو بالحقن، و يؤدي إلى ذوبان الدودة الشريطية داخل الأمعاء، حيث يتم عادة هضم الدودة داخل الأمعاء قبل خروجها، فهي لا ترى في براز الكلب، و لا يسبب هذا الدواء أي قيئ أو إسهال، أو أي أعراض جانبية مشابهة.



    التخلص من البراغيث هام جدا في العلاج و الوقاية من الديدان الشريطية، و التخلص من البراغيث يتم بواسطة علاج الكلب، البيئة المحيطة به سواء داخل المنزل أو خارجه، فإن كان الكلب يحيا في بيئة ملوثة بالبراغيث، قد تحدث الإصابة مرة أخرى سريعا في خلال أسبوعين.



    و حيث أن علاج الديدان الشريطية مؤثر جدا، فتصبح الإصابة مرة أخرى في الأغلب بسبب تلوث البيئة المحيطة.



    كيف أفرق بين الديدان الشريطية و الديدان الدبوسية؟

    تتشابه جدا الديدان الشريطية و الديدان الدبوسية، و على عكس المألوف، لا تصيب الديدان الدبوسية الكلاب أو القطط، عند رؤية أية قطاعات من الدودة فهي بسبب الديدان الشريطية، و الأطفال المصابون بالديدان الدبوسية لم يتلقوا هذه العدوى عن طريق الكلاب أو القطط.



    هل تصيب ديدان الكلاب الشريطية الإنسان؟

    نعم، بالرغم من أن العدوى بها ليست معتادة، يجب أن يبلع الإنسان البرغوث ليصاب بعدوى الديدان الشريطية التي تصيب الكلاب، أغلب الإصابات المسجلة هي في الأطفال، و الطريقة الأكثر فاعلية لمنع إصابة الإنسان هي السيطرة الشديدة و الشاملة على البراغيث، فإحتمال إصابة الإنسان قليل لكنه وارد.



    ما الذي يمكن عمله للتخلص من عدوى الديدان الشريطية، و منع إصابة الإنسان؟

    السيطرة الفعالة على البراغيث هامة جدا، و ننصح بالسيطرة التامة على البراغيث للكلب و للبيئة المحيطة به – الفناء أو المنزل. أنظر التخلص من البراغيث و القراد.

    تلقي مضاد الديدان في الحال عند إكتشاف الطفيليات؛ و يجب إعطاء مضاد الديدان بصفة دورية للحيوانات المعرضة للإصابة مرة أخرى.

    يجب أن تتخلص من أي فضلات أو براز للحيوانات الأليفة فورا، بالأخص في الأفنية، الملاعب، و الحدائق العامة.

    النظافة التامة و بالأخص للأطفال، و لا تسمح للأطفال باللعب في بيئة قد تكون ملوثة.



    أمراض الكلاب

    تتقسم الأمراض حسب مسبباتها الى ثلاثة أنواع وهي:

    -الأمراض الفيروسية
    -الأمراض البكتيرية
    -الأمراض الطفيلية

    الامراض الفيروسية وتشتمل:
    (Canine Distemper)أ-الإلتهاب المعوي الرئوي الفيروسي ومسببه فيروس يسمى Canine Distemper
    ومن أعراضه إسهال شديد مدمي مع التهاب في المجاري التنفسية العليا وخصوصاً يصيب صغار الكلاب (الجراء) بعد عمر شهرين لذا يجب تحصين الجراء عند عمر الشهر ونصفه إلى الشهرين كجرعة أولى منشطة ثم بعد ذلك يحصن كل سنة كجرعة تنشيطية

    (VIH) (Viral Infctious Hepatitis)ب- التهاب الكبد الفيروسي
    وهو مرض فيروسي يصيب صغار وكبار الكلاب ومن أهم أعراضه يكون الكلب فاقد للشهية ويستفرغ أي سائل يتناوله ويصبح غير قادر على الحركة هزلاً ويجب تحصين الجراء عند عمر الشهر ونصفه الى الشهرين كجرعة اولى تعاد بعد شهر كجرعة ثانية منشطة ثم بعد ذلك يحصن كل سنة كجرعة تنشيطية .

    (Parvovirosis)ج- الالتهاب المعوي الفيروسي
    ويسببه فيروس من فصيلة البارفو وهو مرض خطير يصيب الجهاز الهضمي وخصوصا يصيب الجراء مسبباً تمزق على جدار الأمعاء مؤديا إلى اسهال شديد مدمي يصعب علاجه لذا يجب التحصين عند عمر الشهر ونصفه إلى الشهرين كجرعة أولى تعاد بعد شهر كجرعة ثانية منشطة ثم بعد ذلك تعاد كل سنة كجرعة تنشيطية .

    (Rabies)د- داء الكلب
    وهو من أخطر الأمراض الفيروسية التي تصيب الكلاب وتكمن خطورتها في أنه يصيب الإنسان وهو أخطر الامراض المشتركة بين الانسان والحيوان على حد سواء ويصيب الجهاز العصبي المركزي اذ لا علاج له ، وتحدث الاصابة عندما يعض كلب مسعور انسانا او حيوانا اخر بعدها ينتقل الفيروس عن طريق الدم بواسطة الشعيرات العصبية حتى يستقر في المخ مسببا اعراضا عصبية تؤدي الى الوفاة . الاعراض التي تظهر على الكلب المسعور النباح الدائم وتسيل لعابه ويخاف من الماء والضوء ويعض كل شيء حوله حتى ولو كان سيده وصاحبه وعادة الكلب المسعور يموت بعد 11 يوم .
    تنبيه : في حالة عض كلب غير معروف يجب حجز الكلب ومراقبته بعد عضه للانسان ، وعلى الشخص المعضوض أن يتحص بواسطة مصل داء الكلب وخصوصا اذا كان الكلب غير محصن لذلك يجب تحصين الكلب ضد داء السعر عند عمر ثلاثة اشهر كجرعة اولى تعاد عمدما يصبح عاما ثم بعد ذلك كل سنة

    الامراض البكتيرية وتشمل :

    (Leptospira Canicola) أو (Leptospira Icterohaemorrhagica)أ- التهاب الكلى البكتيري ، ومسبب هذا المرض بكتيريا
    وهو مرض يصيب الجهاز البولي وخصوصا الكلى محدثا تمزقا في اغشيتها وتظهر اعراضه على الكلاب كبيرة السن بظهور الدم عند التبول ويتم التحصين عند عمر شهرين كجرعة أولى تعاد بعد شهر كجرعة منشطة ثم بعد ذلك كل سنة.


    (Kennel Cough) ومسببه (Bordeltella Bronchiseptica)ب- التهاب المجاري التنفسية العليا ويسمى
    وتظهر أعراضه بداية بسيلان مائي من أنفه والعيون بعدها يصبح صديدي ثم بعد ذلك تظهر اعراض التهاب رئوي حاد على شكل سعال شديد وتحدث الاصابة عادة وتنتشر عند مجمعات الكلاب ويتم التحصين عند عمر الشهر ونصفه وذلك بتنقيط نصف مل على انفه تعاد بعد ثلاث اسابيع ثم بعد ذلك كل عام .




    الطفيليات :
    ويطلق هذا الاسم على جميع الديدان الداخلية مثل اسكارس والدودة الشريطية وخلاف ذلك .. وكذلك الخارجية منها مثل القراد والقمل .. ويلاحظ أن الديدان تحتل المكانة الاساسية بين امراض الكلاب ، وقلما يخلو كلب من الديدان الداخلية ولذلك يلزم الاسراع باعطاء العقاقير اللازمة عند الاصابة بها بعد تحليل البراز من آن لآخر .

    ومن أهم الطفيليات الداخلية التي تصاب بها الكلاب عادة هي :
    -الديدان الاسطوانية
    -الديدان الشريطية
    -الديدان الخطافية
    -ديدان القلب


    أ- الديدان الاسطوانية وهي من أهم الانواع الاربعة وهي عبارة عن ديدان مستديرة اسطوانية لينة تميل الى الاصفرار وهي طويلة كالسلك وتوجد بكثرة في الاجراو الصغيرة التي تصاب بها في سن مبكرة واحيانا تصاب عن طريق الامهات اثناء الرضاعة واعراضها هزال شديد جدا وفقد للشهية وانتفاخ باستمرار وقيء مستمر مع ملاحظة أن المعدة تمتلئ بالغازات التعفنية نتيجة لعسر الهضم واحيانا يلاحظ خروج الديدان اثناء القيء أو البراز . والعقاقير الطبية المستعملة لعلاج هذه الحالة كثيرة جدا وتختلف الكميات حسب حجم الكلب وسنه ويجب اعطاء هذا العقار في سن مبكرة أي حوالي شهرين تقريبا ثم يكرر مرة كل شهر حتى سن الستة شهور الاولى .


    (Tape Worms)ب- الديدان الشريطية: ويسمى
    وهذه الفصيلة عبارة عن ديدان طويلة مسطحة وتتكون هذه الدودة من أجزاء مقسمة الى مربعات تكبر كلما بعدت عن الراس وكل جزء من هذه الاجزاء عبارة عن مخزن للبيض وفي استطاعته الانفصال عن جسم الدودة والخروج مع البراز مسببا عدوى جديدة. ويلاحظ ان الراس والرقبة هما اهم الاجزاء التي يجب القضاء عليها إذ في بقائهما بالجسم تمكين للدودة من تكوين اجزاء اخرى جديدة على مر الوقت ، ولذلك يجب اعطاء جرع الديدان المقاومة هذا النوع مرتين متتاليتين بحيث تمضي مدة 15 يوما بين الجرعة الاولى والثانية وفي تشخيص اعراض هذا النوع من الديدان يلاحظ انه يشبه اعراض الديدان الاسطوانية الا ان الجسم في هذه الحالة يهزل بشدة رغم التغذية الكثيرة وانه يلاحظ ان الكلب في حالة عصبية .


    ج- الديدان الخطافية وهي عبارة عن ديدان مصحوبة بخطافات شديدة تمسك بها في اغشية الامعاء للتغذية وتعيش على امتصاص دم الحيوان ولذلك ينتج عنها انيميا شديدة وحالة هزل ويتبع في مقومة هذا النوع ما اتبع في الانواع السابقة مع استمرار تحليل البراز بين وقت لآخر حتى نطمئن على خلوه من البويضات .


    د- ديدان القلب: اما عن ديدان القلب بتظهر اعراضه على الكلب بنوعات صرع شديدة تظهر من وقت لاخر وخصوصا عقب الجري والاجهاد وهذه الحالة يجب عرضه على الطبيب المختص فورا حيث يقوم باجراء الفحوصات اللازمة واعطاء العلاج المناسب . هذه هي اهم الانواع للديدان الطفيلية الداخلية التي تصيب الكلاب ولكن توجد انواع اخرى عديدة تصاب بها الامعاء او الدم لذلك يستحسن بالاضافة الى اعطاء جرع الديدان نظافة اماكن اقامتها وتطهيرها دائما بمواد قاتلة للبويضات مع جميع البراز العالق حتى لا يتسبب في عدوى اخرى للمخالطين عن طريق الفم الى المعدة ومنها ياخذ طريقه الى الامعاء . وقد لوحظ ان احسن الوسائل لتطهير الحظائر المستعملة اثناء المقاومة هو غسلها بمحلول الملح المركز لمدة ثلاثة ايام متتالية ثم تكرار العملية كل اسبوع للوقاية كما انه يجب ازالة حالة الامساك عند الكلاب باستمرار لان ذلك يساعد على مقاومة الديدان وقد لوحظ ان البصل من احسن المواد الغذائية في المساعدة على طرد الديدان


    الطفيليات الخارجية

    فمنها القراد والقمل وغير ذلك من الحشرات العالقة الخارجية التي تسبب حالات مرضية وهزل . فعلاوة على امتصاصها لدم فريستها فانها تنقل اليه الامراض وهذه الحشرات تلاحظ بكشفه الظاهري على الحيوان وتكون عالقة بالشعر وملتصقة بالجلد واحيانا تكون بشكل وبائي شديد وخصوصا في الاماكن الناعمة مثل الابطين وبين الافخاذ والبطن وداخل الاذنين وغير ذلك . ولمقاومة هذا النوع يجب رش الحيوان بالمبيدات الحشرية الخاصة للحيوان بعيدا عن الفم والعينين كما انه يمكن استعمال مغطس او حمام المحلول الخاص لذلك وباستمرار مرة كل اسبوع ولمدة ثلاثة اسابيع متتالية ، هذا بخلاف الملاحظة المستديمة والتمشيد والنظافة خصوصا اماكن الاقامة وارض الحديقة ما امكن وكذلك الجدران وجميع الاشياء المستعملة ويمكن تطهيرها تطهيرا كاملا او رشها بمحلول طارد وقاتل لهذه الحشرات حتى يمكن القضاء عليها نهائيا.





    النوبات العصبية

    هذه الحالة كثيرة الحدوث بين الكلاب وفي جميع الأعمار ,ويلاحظ أن الكب في هذه الحالة يكون زائغ البصر وينبح

    ويصيح بصوت عال كأنه يتألم من شيء وأحيانا يصحبه زبد في الفم ويتخبط بما حولة وفي هذه الحالة يستحسن أن

    يوضع الكلب في مكان مظلم ويغطس في مياه باردة حتى تقلل من أثر النوبة الموجودة , وكذلك يمكن إعطاء مسكن

    عصبي عن طريق الفم مثل (البروميد) وإذا لم يكن بإستطاعة الكلب الإبتلاع بسهولة فيمكن وضع قطعة مغموسة

    بالنوشادر والكلورفورم على الأنف مع ملاحظة حملها بعيدا حتى لا تلتهب الأغشية وأحيانا تستعمل حقتة موروفين

    للعلاج .ويلاحظ أن النوبات العصبية من أعراض بين الأمراض وليست مرضا قائما بذاته,ولذلك فهي تسبق مثلا مرض

    الدستمبر أو حالة التسنين ولذا يجب البحث عن السبب الأساسي للنوبات والعمل على علاجها .

    وفي بعض الأحيان تنتج النوبات العصبية عن سموم إفرازات الطفيليات الداخلية أو الأكل الفاسد وفي جميع هذه الحالات

    أثناء النوبات العصبية ,لا يفقد الحيوان سيطرته على قوائمه الأربعة ولا يصاب بتصلبها. ومن الحالات الشائعة وجود

    النوبات العصبية في الأمهات عند الرضاعة ويحدث ذلك من شدة الضعف والهزال نتيجة الرضاعة التي تتسبب في إفراز

    نسبة عالية من الكالسيوم والفيتامينات باللبن وتبدأ هذه الحالة عادة بشكل ظاهر على الحيوان ثم زيادة في التنفس مع

    تقلصات في العضلات وزبد حول الفم وعندئذ يجب عرضه على الطبيب البيطري حتى ينجو الحيوان مما يعانيه وإلا فربما

    تزداد الحالة سوءا ويصبح الأمل ضعيفا في نجاته من هذه الحالة ...






    مشاكل الاسنان

    تنتشر أمراض الأسنان بين الكلاب كما هي أيضا في الإنسان، و يعتبر تسوس الأسنان هو المرض الأكثر شيوعا من أمراض الأسنان، لكن ليس هذا هو الحال في الكلاب، فالمرض الأكثر شيوعا في الكلاب هو ترسب الجير على الأسنان، مما يسبب تهيج و إلتهاب اللثة حول قاعدة الأسنان، فيتسبب في تعرية جذور الأسنان، و يؤدي هذا إلى العدوى و الإلتهاب، الألم، الإمتناع عن الطعام، سيل اللعاب، و أخيرا فقد الأسنان.



    كيف يترسب الجير على الأسنان، و ماذا يفعل عندما يترسب؟

    تتكون طبقة البلاك على الأسنان و هي مادة صمغية تتكون على الأسنان خلال ساعات قليلة بعد تناول الوجبات، و خلال 24 ساعة تبدأ طبقة البلاك في التصلب و تظهر في شكل جير الأسنان.



    و يسبب جير الأسنان الأذى بطريقتين: أولا، يساعد في نمو و تكاثر البكتيريا في الفم، فهناك دلائل علمية على أن البكتيريا الموجودة في جير الأسنان تصل إلى الدم و تصيب الأعضاء الداخلية المختلفة، و قد يتسبب هذا في أمراض القلب و الكلى.



    ثانيا، يترسب الجير على حافة اللثة، و يأخذ في الازدياد، و يدفع اللثة بعيدا عن جذور الأسنان فترتخي الأسنان و تسقط في النهاية.



    أليس هذا حقيقي أن الكلاب التي تأكل غذاء الكلاب الجاف لا تكون الجير على الأسنان؟

    هناك الكثير من المفاهيم الخاطئة عن ترسب الجير عند الكلاب، قد يلعب الغذاء دورا ما حيث أن الغذاء الجاف لا يلتصق بالأسنان كما في حالة الأغذية المعلبة، فلا يتسبب في ترسيب الجير سريعا على الأسنان، لكن هذا لا يعني أن أكل الغذاء الجاف يزيل الجير عن الأسنان، فبمجرد تكون الجير على الأسنان ينبغي أن يتم إزالته أو تنظيفه بواسطة شخص محترف.



    واحد من العوامل الأساسية التي نحدد حجم ترسب الجير هو كمياء الجسم الفردية (تحدد عن طريق التكوين الوراثي و بعض العوامل الأخرى)، تحتاج بعض الكلاب إلى تنظيف الأسنان سنويا، و أخرى تحتاج للتنظيف مرة كل عدة سنوات.


    ماذا يفعل الجير في الأسنان؟

    إذا سمح للجير بالبقاء على الأسنان، قد تحدث عدة أشياء منها:

    سيدفع الجير اللثة ميكانيكيا بعيدا عن جذور الأسنان، فترتخي الأسنان من مجراها و تتسلل العدوى إلى تجويف الأسنان، قد تسقط الأسنان أو يجب خلعها.

    تتراكم العدوى في الفم، فتسبب إلتهاب اللثة، التهاب اللوزتين، والتهاب البلعوم (التهاب الزور) و برغم أن المضادات الحيوية قد تؤدي إلي زوال العدوى مؤقتا، فإن لم يزال الجير من على الأسنان، ستعود العدوى سريعا مرة أخرى.

    سيحمل الدم العدوى من الفم و الأسنان إلى أجزاء أخرى من الجسم، تبدأ أمراض القلب و الكلى من الفم.
    أعلى الصفحة




    كيف تنظف أسنان كلبي؟

    يحتاج التنظيف الجيد للأسنان تعاون من الحيوان المريض حتى تزال طبقة البلاك و الجير بشكل جيد.



    تحتاج إلي تخدير الكلب حتى تنظف الأسنان جيدا، برغم أن التخدير يحمل بعض المخاطر، فإن المخدرات الحديثة و أجهزة مراقبة عملية التخدير التي تستعمل حاليا تقلل من خطورة التخدير، حتى مع الكلاب كبيرة السن.



    بحسب حالة الكلب الصحية، يتم أجراء بعض إختبارات الدم لتحديد عدد الخلايا الدموية و وظائف الجسم.



    و قد تعطى المحاليل تحت الجلد أو في الوريد خلال التخدير و تنظيف الأسنان حسب عمر الكلب و وظائف جسمة.



    قبل التنظيف يجب أن يتم فحص شامل لفم الكلب، اللسان، و البلعوم (الزور)، و سيفحص طبيبك البيطري الكلب لتحديد أن كان هناك أسنان زائدة، مرتخية، أو مكسورة، تشوهات الأسنان، أسنان متساقطة محتجزة، أورام، قرح الفم، خراريج، أجسام غريبة، إلتهابات اللثة، و المشاكل الأخرى، و يصرف إهتمام خاص بمناطق إلتهابات اللثة (gingivitis) و إلتهابات الأغشية المحيطة بالسِنة(periodontitis).



    هناك أربعة خطوات في عملية تنظيف أسنان كلبك:

    التقشير: يزال الجير أعلى و أسفل مستوى اللثة و يتم هذا بواسطة أدوات يدوية و جهاز التنظيف بالموجات فوق الصوتية.

    التلميع: ينعم التلميع سطح السنة، و يجعلها تقاوم تكوين المزيد من البلاك.

    الغسيل: يزيل الغسيل أي بواقي من التنظيف و يساعد في إزالة البكتيريا التي تصاحب جير الأسنان.

    الفلوريد: يساعد وضع الفلوريد على الأسنان في تقليل حساسية الأسنان، يقوي طبقة الإناميل، و يقلل معدلات ترسيب البلاك على الأسنان في المستقبل.
    ملاحظة: يتكرر أثناء تنظيف الأسنان، سقوط سِنة أو أكثر من أسنان كلبك المرتخية بعد إزالة الجير.



    لأن هذه الأسنان كانت محمولة فقط بطبقة الجير، تعتبر هذه الأسنان المرتخية مصدرا للألم، عدم الراحة، العدوى، ورائحة الفم الكريهة و تحتاج إلى الإزالة من أجل صحة الكلب، عدد أسنان الكلب 42 سِنة، و فقد القليل أو العديد منها لا يتداخل أو يعوق قدرة الكلب على الأكل، و ما يثير الدهشة هو أن الكلب يستطيع التعايش جيدا بدون أية أسنان.



    ما هي الترتيبات اللازمة من أجل تنظيف الأسنان؟

    من المهم أن تحجب الطعام عن الكلب الساعة 6 مساء الليلة التي تسبق يوم التنظيف، و تحجب الماء بعد نصف الليل من ليلة التنظيف.



    سيحتاج الكلب أن يبقى داخل المنزل هذه اليلة بعد التنظيف و أن يظل هادئا و آمنا لضمان عدم حدوث أي حوادث (السقوط من أعلى و ...إلخ) حتي يسترد وعيه من تأثير المخدر، إن لم يمكن هذا، ربما تحتاج أن ترتب من أجل بقاء الكلب هذه الليلة في المستشفى.



    من فضلك، لا تقدم الطعام أو المياة لمدة ساعة بعد العودة إلى المنزل، ويجب تغذية الكلب قليلا هذه الليلة ثم يعود إلى التغذية الطبيعية صباح اليوم التالي، حيث يكون قد تخلص تماما من تأثير المخدر.



    أعطي المضادات حيوية (إن أوصى بها الطبيب) في موعدها بحسب إرشادات الطبيب.



    ما هو خراج جذر السنةِ؟

    قد يصاب جذر السنة بالعدوى مما يؤدي إلى تكوين خراج حول الجذر، و يصبح هذا الخراج مؤلما و قد يصاحبه إرتفاع درجة حرارة الجسم و فقدان الشهية، قد يفرز هذا الخراج صديدا حول تجويف السنة، و إن حدث خراج حول الضِرس العلوى الرابع يظهر إنتفاخ تحت الجلد أسفل عين الكلب، و قد يسيل الصديد على وجه الكلب، و هذا هو سبب دخول جذور السِنة في منطقة الجيوب الأنفية أسفل العين.



    و قد تبدو الِسنة نفسها على ما يرام، لكن إن أهملنا الخراج أسفل الضِرس قد ينقل العدوى للعظام المحيطة به.



    يجب خلع السنة أو الضرس المصاب، و يجب تفريغ تجويف الخراج و تنظيفه، و دائما تستخدم المضادات الحيوية و أحيانا تستعمل المطهرات أيضا.



    العناية و الوقاية المنزلية:

    تغذية كلبك بغذاء الكلاب الجاف و تقديم لعبات المضغ سيساعد في تجنب تكوين الجير على الأسنان.



    تنظيف الأسنان بالفرشاة هي أفضل طريقة لإزالة البلاك قبل أن يتحول إلى الجير، نحن ننصح بإستخدام فرشاة و معجون الأسنان المصممة خصيصا من أجل الإستعمال المنزلي للكلاب، تتحمل بعض الكلاب هذا، و البعض الآخر لن يدعك تقترب من فمه و ربما تعض أصاحبها إن حاولوا عمل هذا، و ستقبل بعض الكلاب بعض البدائل مثل مسح الأسنان بإستخدام قطعة من القماش المبللة بمحلول من الصودا ( كربونات الصوديوم)، و البعض سيسمح حتى بالتنظيف بالخيط، أو بإستخدام المربي لأظافر يده في تنظيف الجير عند بداية تكوينه على الأسنان!



    في بعض الأحيان، يوصى بإستعمال غسول للفم و الأسنان لقتل البكتيريا في الفم.





    الفشل الكلوى المزمن


    ماذا يعنى مصطلح "الفشل الكلوى المزمن"؟

    بالتخمين، يفترض أن مصطلح " الفشل الكلوى المزمن" يعنى أن الكلى قد توقفت عن عملها ، وأنها نتيجة لذلك لا تكون البول . من ناحية أخرى، بالتعريف، إن الفشل الكلوى هو عدم قدرة الكلى أن تزيل المخلفات من الدم.



    يمكن لهذا التعريف أن يسبب التشتيت أحيانا ، لأن البعض سيعادل الفشل الكلوى، بالفشل فى تكوين البول. الفشل الكلوى ليس هو عدم المقدرة على تكوين البول. و الطريف هو أن أغلب الكلاب التى تعانى من الفشل الكلوى، هم فى الحقيقة يصنعون كميات كبيرة من البول، لكن لا تستخرج مخلفات الجسم بكفاءة.



    متى يُحتمل حدوث هذا لكلبى؟

    يحدث الشكل المثالى للفشل الكلوى المزمن نتيجة الشيخوخة؛ و هو ببساطة عملية " إنهاك". و عمر حدوث المرض مرتبط بحجم الكلب. فى معظم الكلاب ذات الأحجام الصغيرة، تظهر الأعراض المبكرة للمرض فى عند حوالى 10 الى 14 سنة من العمر. ومع ذلك، فإن الكلاب ذات الأحجام الكبيرة لها أعمار أقصر، و تتعرض للفشل الكلوى مبكرا عند 9 سنوات من العمر.



    ما هى التغيرات التى يحتمل حدوثها لكلبى؟

    الكلى ما هى إلا فلاتر . عندما تتسبب الشيخوخة فى جعل عملية الفلترة أو الترشيح غير كافية و غير مؤثرة، يزداد تدفق الدم الى الكلى لمحاولة زيادة الترشيح أوعملية فلترة الدم ، هذا يتسبب فى إنتاج كثير من البول. و لحماية الكلب من الجفاف بسبب زيادة فقد السوائل فى البول، يزداد العطش فيشرب الكلب المزيد من الماء.



    لهذا، فالأعراض المبكرة للفشل الكلوى، هى زيادة إستهلاك الماء و زيادة إنتاج البول. وتتضمن الأعراض المتقدمة للفشل الكلوى ، فقدان الشهية، الوهن والخمول، القيئ، الإسهال، و رائحة النفس الكريهة جدا. و أحيانا توجد قرح بالفم. و عندما يكون الفشل الكلوى مصحوب بهذه الأعراض يسمى، البولينا uremia.


    كيف يتم تشخيص الفشل الكلوى ؟

    يتم تشخيص الفشل الكلوى عن طريق قياس مستوى إثنين من المخلفات الموجودة فى الدم هما: نسبة الي اليوريا BUN–blood urea nitrogen و نسبة الكرياتنين creatinine فى الدم ، إذا كانت القيم أعلى من المعدل الطبيعى، يعطى تشخيص لمرض الفشل الكلوى. أيضا يحتاج الأمر إجراء تحليل للبول لإستكمال دراسة وظائف الكلى.



    بالرغم من أن نسب اليوريا و الكرياتنين تعكس الفشل الكلوى، لكن لا يمكنهم الإنباء بوشك حدوثه، فالكلب الذى على حواف وظائف الكلى يمكن أن تظهر نتائج طبيعية لإختبارات الدم. فإن تعرض هذه الكلب إلى مجهود شديد نتيجة مرض شديد أو إجراء جراحة ما ، ربما تفشل الكلى، و تتسبب فى تغير مستويات إختبارات الدم سريعا إلى المستوى غير الطبيعى.



    بما أن هذا الأمر أساسا مجرد عملية إنهاك و تدهور للكلية، هل يمكن معالجة حالة الفشل الكلوى المتقدمة بأى شيئ غير زرع الكلى؟

    فى بعض الحالات، تبلى الكلى تماما بحيث لا يمكن إحيائها مرة أخرى. و مع ذلك مع العلاج الشديد الكثير من الكلاب يحيون شهور عديدة أخرى إلى سنوات. علاج الفشل الكلوى المتقدم يتم على مرحلتين.



    المرحلة الولى هى "إعادة تشغيل" الكلي. بكميات كبيرة من المحاليل الوريدية تعطى ل" غسل أو شطف" الكلى. عملية الشطف هذه تسمى عملية الإدارار، فهى تساعد فى تحفيز خلايا الكلى للقيام بوظيفتها مرة أخرى. فإن كان هناك خلايا كلوية كافية متبقية، ستكون هذه الخلايا قادرة بما يكفى لتسديد إحتياج الجسم للتخلص من المخلفات. تشمل هذه المحاليل، إستعادة الأملاح الكهربية و بالأخص البوتاسيوم. هناك جوانب هامة أخرى للعلاج المبدئى تشمل التغذية المناسبة، و أدوية منع القئ و الإسهال.



    ماذا أتوقع من هذه المرحلة من العلاج؟

    هناك ثلاثة نتائج محتملة للمرحلة الأولى للعلاج:

    تستكمل الكلية وظيفتها و تستمرتعمل من أسابيع قليلة إلى سنوات قليلة.
    تستكمل الكلى وظائفها فقط أثناء العلاج، و تتوقف مرة أخرى عن العمل وتفشل بمجرد وقف العلاج.
    عدم رجوع الكلى لوظائفها.
    للأسف، لا توجد إختبارات يعتمد عليها للتنبؤ بالناتج.



    إذا نجحت المرحلة الأولى من العلاج, ماذا بعد ذلك؟

    المرحلة الثانبة من العلاج هى أن تبقى الكلى قائمة بوظائفها أطول فترة ممكنة. يتحقق هذا عن طريق واحد أو إثنين من الآتى، معتمدا على الموقف:

    غذاء عالى الجودة، قليل البروتينات. هذا يساعد فى إبقاء المخلفات قليلة، و قريبة الى الحد الطبيعى بقدر الإمكان. مما يجعل كلبك يشعر دائما أنه بحالة أفضل. أيضا بمجرد تقدم مرض الكلى، فإن الغذاء قليل البروتينات يخفف الحمل على الكلى.

    رابط للفوسفات. يتخلص الجسم من الفسفور الزائد من خلال ترشيحه من خلال الكلى. و بمجرد حدوث خلل فى عملية الفلترة أو الترشيح، يبدأ الفسفور فى التراكم فى الدم. هذا أيضا يساهم فى حدوث الخمول و فقدان الشهية. بعض الأدوية تتحد بالفوسفات الزائد فى الأمعاء حتى لا يمتص، فيقلل مستوى الفوسفور فى الدم.

    المحاليل التى تعطى فى المنزل. بمجرد ثبات حالة الكلب، يمكن إعطاء المحاليل تحت الجلد. فهذا يساعد على مداومة "إستعادة تشغيل" الكلى عندما تبدأ الكلى فى الفشل عن أداء و ظائفها مرة أخرى. يتم هذا مرة يوميا إلى مرة أسبوعيا، معتمدا على درجة الفشل الكلوى. و بالرغم أن هذا لا يبدو أنه أمرا تستطيع أن تفعله، ستندهش من سهولة تعلم هذه الطريقة، و كيف أن أغلب الكلاب تتحملها.

    دواء لتنظيم إفراز الغدة الجار درقية و مستويات الكلسيوم. الكلسيوم و الفسفور لابد أن يظلوا فى الدم بنسبة (2 كلسيوم : 1 فسفور). الزيادة فى مستوى الفسفور فى الدم، كما هو مذكور أعلاه، يحفز الغدة الجار درقية لزيادة الكلسيوم فى الدم، بنقله من العظم. فهذا يكون مفيدا من أجل ثبات نسبة الكلسيوم الى الفسفور، لكن يمكن أن يسبب هشاشة العظام و سهولة كسرها. يمكن إستخدام كلسيتريول Calcitriol لتقليل تأثير الغدة الجار درقية، و زيادة إمتصاص الكلسيوم فى الأمعاء. و ينصح بإستخدامه إن كان هناك دليل على خلل فى وظيفة الغدة الجار درقية.

    دواء لتحفيز النخاع العظمى لتكوين خلايا الدم الحمراء. تفرز الكلى الإرثروبيوتين، و هو هرمون يحفز النخاع العظمى لتكوين خلايا الدم الحمراء. لهذا، إن العديد من الكلاب التى تعانى من الفشل الكلوى لديهم نقص فى عدد خلايا الدم الحمراء، (أنيميا أو فقر الدم). الإبوجين Epogen، مركب إصطناعى من الإرثروبيوتين، يصحح فقر الدم فى أغلب القطط. لللأسف فى بعض الكلاب، لا يمكن إستخدام هذا الدواء لفترة طويلة، لأن جهاز المناعة يتعرف عليه "كجسم غريب" و يبدأ فى افراز الأجسام المضادة( بروتينات مناعية) ضده. ينصح بهذا إن كان هناك أنيميا أو فقر دم مستمر.
    كم من العمر أتوقع أن يحيا كلبى؟

    إحتمالات الشفاء مختلفة تماما، معتمدة على الإستجابة للعلاج المبدئى، وقدرتك على العناية و إجراء متابعة العلاج. ومع ذلك يشجع الأطباء البيطريين على العلاج فى أغلب الأحيان، لأن العديد من الكلاب ستستجيب و تحيا حياة جيدة لشهور و سنين


    تشوه مفصل الفخذ


    ما هو تشوه مفصل الفخذ؟

    هو خلل في تكون خلايا مفصل الحوض و الحق (الفخذ) الذي يحدث اثناء فترة النمو مما يؤدي إلى، إلى تشوه مفصل الفخذ، و تشوه مفصل الفخذ هو حالة وراثية تؤدي الى عندم تناسب مفصل الفخذ، و حين يسير الكلب باستخدام هذا المفصل، يحدث التهاب المفاصل في النهاية، مؤديا الى ألم في المفصل، و درجة العرج في الكلب تختلف بحسب التغييرات التي حدثت للمفصل نتيجة الإلتهاب.



    هل يحدث هذا لنوع معين من الكلاب؟

    تتأثر أغلب الكلاب من الفصائل الكبيرة الحجم بتشوهات مفصل الفخذ، و يظهر بشكل سائد في بعض الفصائل الكبيرة الحجم و النقية مثل الجيرمان شيبرد، سان برنار، لابرادور ريتريفر، بوينتر، سيتر، مالاميوتس، و الروتفيلر، لكن تتساوى الذكور و الإناث في ظهور هذا المرض بينهم.



    ما هي أعراض هذا المرض، و متى تحدث؟

    الأعراض المثالية لتشوه مفصل الفخذ هي ألم الأرجل الخلفية، عدم الإتزان، و الامتناع عن القيام، و قد يحدث دمور لعضلات الأرجل الخلفية في النهاية، أغلب أصحاب الحيوانات يشكون من أن الكلاب لديها صعوبة في القيام من وضع الرقود لمدة أسابيع أو شهور، و يبدأ بعد ذلك ظهور العرج و الألم.



    مرة أخرى، فإن شدة الأعراض و تقدم المرض عادة ما تتناسب مع مدى التهاب المفصل، يمكن ان تحدث الأعراض مبكرا عند 4 إلى 6 أسابيع من العمر، لكن معظم الكلاب يظهر عليها المرض كعرج عند العام أو العامين من العمر، الكلاب التي بها تشوه خفيف و التهاب خفيف قد لا يصبح مؤلم و اعرج حتى عمر 6 – 10 سنوات من العمر.



    كيف يتم تشخيص المرض؟

    يتم التشخيص المبدئي لمرض تشوه مفصل الفخذ على أساس تاريخ الحالة، نوعها، و الأعراض، الكلب الذي كان بطيء القيام لعدة اشهر و الآن هو اعرج فاحتمال أن يكون مصابا بتشوه مفصل الفخذ يكون كبيرا، و أيضا الكلب الذي يرفض القيام يفترض إصابته بهذا المرض.



    لأن الأعراض قد تتشابه مع اعراض أمراض أخرى، فالتشخيص النهائي يتم فقط عن طريق نتائج معينة لصور الأشعة (x-ray) ، و للحصول على صور الأشعة المناسبة، يجب أن توضع الكلاب بعناية على منضدة الأشعة، و يتطلب هذا العمل استخدام مخدر قصير المفعول، و يتم تقييم صور الأشعة عن طريق الشكل الغير طبيعي لمفصل الفخذ و التغيرات التي حدثت للمفصل (التهاب المفصل).





    كيف يتم علاجه؟

    تحدد الأعراض و التغييرات نتيجة التهاب المفاصل أسلوب العلاج المحدد ، قد يشمل علاج تشوهات مفصل الفخذ استخدام الأدوية أو الجراحة، أو الاثنين معا، و الاختيارات هي:



    الأدوية المضادة للإلتهاب:

    تساعد العديد من الأدوية على الراحة من الألم، قد يعمل الأسبيرين أو اسيامينوفين جيدا في بعض الكلاب، أيضا يمكن استعمال مركبات الكورتيزون أو مسكنات الألم الخالية من الكورتيزون مثل ريماديل Rimadyl و تتطلب أغلب هذه الأدوية إعطائها مرة أو مرتين يوميا، و العديد من الكلاب لديها تهيج شديد بالمعدة نتيجة الإبوبروفين Ibuprofen، لذلك لا ينصح باستخدام هذا الدواء، و للأسف لا يمكن تحديد اي كلب يستجيب لأي دواء.



    لذلك تجرى سلسلة من المحاولات لإيجاد الدواء الأكثر فاعلية لكلبك، و نحن ننصح بالحذر الشديد عند استعمال هذه الأدوية مع الكلاب التي كانت تعاني سابقا من مرض في الكلى أو خلل في إحدى وظائف الكلى، العديد من هذه الأدوية لها تأثير مباشر على تدفق الدم للكلى و قد تؤدي للفشل الكلوي، لا يبدو هذا أمرا ذو أهمية أن كانت وظائف الكلى طبيعية، أيضا الكلاب التي تعاني من قرحة المعدة أيضا قد تتعرض لمضاعفات شديدة.

    سيحدد طبيبك البيطري مدى خطورة العلاج على الكلب، فالأدوية المضادة للإلتهاب تستخدم فقط مع الكلاب الأكبر سنا و الكلاب التي لم تتعافى بشكل نهائي بعد الجراحة، أو مع الكلاب التي لا يمكن تحمل نفقات الجراحة لها.



    الجراحة:

    هناك ثلاثة طرق رئيسية للجراحة: جراحة العضلات، قطع رأس عظمة الفخذ، جراحة العظم الثلاثية، و استبدال مفصل الفخذ، و يتم هذا عن طريق جراح بيطري للعظام في المستشفى البيطري.



    جراحة العضلات و هي جراحة صغيرة نسبيا حيث يتم قطع عضلة صغيرة تضغط على مفصل الفخذ، و لا ينتج عنها أي خلل في و حركة الأرجل و توفر الراحة في بعض الكلاب، إن كانا مفصلي الفخذ كلاهما غير طبيعي، قد يتم إجراء الجراحة للإثنين في ذات الوقت. يتعافى الكلب من الجراحة خلال يوم أو يومين، برغم أن هذا الإجراء الجراحي لا يثبت مفصل الفخذ أو يمنع تطور التغييرات التي على المفصل، سيعود العرج و الألم مرة أخرى بعد شهور أو سنين.



    إزالة رأس عظم الفخذ Femoral head ostectomy: FHO هو اختيار آخر، مفصل الفخذ هو عبارة عن رأس مستديرة و تجويف و إزالة رأس عظمة الفخذ هو إزالة الرأس المستديرة التي تكون المفصل، و يأتي هذا بنتائج ممتازة مع الكلاب الصغيرة بسبب تكوين ما يسمي "المفصل الكاذب"، لكن بعض الكلاب الكبيرة لا تكون المفصل الكاذب بشكل جيد، و تستخدم هذه الجراحة مع الكلاب الكبيرة التي تعاني من التهاب المفصل الشديد، و إذا تحرك المفصل(خلع المفصل)، و إذا كانت تكاليف اساليب العلاج الأخرى غير مناسبة.



    جراحة العظم الثلاثية و هي جراحة تتم بقطع عظم الحوض في ثلاثة مناطق حول رأس عظمة الفخذ، حيث يتم استدارة العظم لتتوافق بشكل افضل مع رأس عظمة الفخذ المستديرة، و يتم اعادة التصاقها حتى يعمل المفصل بشكل أكثر سهولة بدون ألم أو ارتخاء، و يجب إجراء هذا لكلب لم تحدث به تغييرات شديدة في مفصل الفخذ، و هذا النوع من الجراحة مكلف جدا.



    زرع مفصل الفخذ (استبدال مفصل الفخذ) من الممكن إجراؤه مثلما يحدث في الإنسان، حيث يتم لصق رأس مستديرة و تجويف لها من الإستنلستيل(الفولاذ) بعظم الفخذ و الحوض بدلا من الأجزاء المشوهة، و هو إجراء آخر مكلف جدا، لكنه يقوم بوظيفة مفصل الفخذ لسنوات عديدة بدون ألم، و برغم أن القصد من عملية الزرع هو أن تكون دائمة، فإن المفصل الجديد قد يتراخى بعد فترة من الوقت.



    هل يمكن عمل أي شيء للوقاية من تشوهات مفصل الفخذ للجراء الصغيرة؟

    أظهرت الأبحاث أن سبب تشوه مفصل الفخذ هو خليط من العوامل الوراثية و البيئية، و يعرف هذا المرض على أنه مرض وراثي و الأسباب الوراثية لهذا المرض معقدة بشدة.



    بالإضافة إلى العوامل البيئية مثل التغذية الزائدة عن الحاجة، و الحركة الزائدة قد تعرض الكلب للإصابة بتشوهات مفصل الفخذ(خاصة للجراء الصغيرة)، و بسبب أن العوامل الوراثية لهذا المرض شديدة التعقيد، تظل هناك الكثير من الأسئلة عن الوقاية من هذا المرض.



    هذه بعض الاقتراحات العملية:

    فكر في برنامج تغذية للنمو البطيء، هناك بعض الأجسام تشير إلى أن الكلب ينمو بسرعة كبيرة و أن هناك احتمال كبير أن يتعرض لتشوهات مفصل الفخذ، ينصح العديد من الأطباء بتغذية الكلاب الصغيرة المعرضة للمرض على غذاء البالغين لكي يبطيء النمو، ستصل هذه الكلاب لحجمها الوراثي الطبيعي لكن ليس بهذه السرعة.



    تجنب التمرين الزائد للكلب الصغير المعرض للمرض، يساعد القفز و الجري الزائد عن الحاجة في ظهور و تعظيم أي خلل في تكوين مفصل الفخذ، لا يلزم أن تعامل كلبك كأنه مشلول أو عاجز، لكن ضع في اعتبارك أن فقرات الركض و القفز الطويلة لها تأثير على المفاصل.



    هناك العديد من الأسباب الهامة التي لا تشجع على تكاثر أي كلب، من أجل خير جميع الكلاب، فإن تكاثر الكلب الذي يعاني من تشوهات مفصل الفخذ و الذي من المحتمل أن ينجب صغار مصابين بتشوهات مفصل الفخذ يعتبر عمل غير مسئول، لذلك لا تسمح بتكاثر كلب مصاب بتشوهات مفصل الفخذ.



    تعقي

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 20, 2014 6:45 am